الاحتلال يدمر جزءًا من درج المسجد الإبراهيمي وسط الخليل

الاحتلال يدمر جزءًا من درج المسجد الإبراهيمي وسط الخليل
شارك المحتوى عبر:

دمرت قوات الاحتلال الإسرائيلي، يوم الإثنين، جزءًا من درج المدخل الغربي للمسجد الإبراهيمي وسط الخليل جنوبي الضفة الغربية المحتلة؛ استكمالًا لأعمال بناء مصعد كهربائي للمستوطنين.

وقال مدير المسجد الإبراهيمي حفظي أبو سنينة، إن ما قام به الاحتلال اليوم من قص لدرج المدخل الغربي للمسجد هو محاولة لتغيير معالم المسجد والتي تعني تغييرًا لواقعه.

وأكد أبو سنينة أن وزارة الأوقاف تعتبر تدمير درج المسجد اعتداءً صارخًا على حرمته، وانتهاكًا لقدسيته ومحاولة صريحة لتهويده.

وأشار أبو سنينة إلى انتهاكات الاحتلال اليومية للمسجد، من منع الأذان المتكرر، ورفع أعلام الاحتلال على سطحه، وتجريف الباحات الخارجية، بالإضافة إلى حواجز الاحتلال العسكرية والتفتيش المهين لوافدي المسجد في محاولة لإعاقة وصولهم إليه.

وبيّن أن الوزارة تقوم بدورها في رصد انتهاكات واعتداءات الاحتلال ومخاطبة المؤسسات الدولية والمنظمات الحقوقية، وأبرزها منظمة اليونسكو التي أدرجت المسجد الإبراهيمي ضمن قائمة التراث العالمي.

ودعت القوى الوطنية والإسلامية في مدينة الخليل إلى مسيرة مساء اليوم، تنطلق من دوار ابن رشد وسط المدينة باتجاه البلدة القديمة، انتصارًا للمسجد الإبراهيمي الشريف وردًا على ممارسات الاحتلال الهادفة إلى تغيير معالمه.

تابعونا عبر صفحة أخبار جوجل: