الأمم المتحدة: سباق الدول الغنية على الوقود الأحفوري سيؤدي لتفاقم تلوث وتغير المناخ

الأمم المتحدة: سباق الدول الغنية على الوقود الأحفوري سيؤدي لتفاقم تلوث وتغير المناخ
شارك المحتوى عبر:

قال أمين عام الأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش اليوم الثلاثاء، إن الدول الغنية تسببت في سباق خطير للحصول على الوقود الأحفوري، رداً على الحرب في أوكرانيا، قائلاً إن الاستثمارات الجديدة في الفحم والنفط والغاز “وهمية” لتأثيرها على تغير المناخ.


وقال غوتيريش في كلمة بالفيديو أمام القمة العالمية النمساوية، وهي مؤتمر للمناخ: “أزمة الطاقة التي تفاقمت بسبب الحرب في أوكرانيا شهدت إقبالاً مضاعفاً محفوفاً بالمخاطر على الوقود الأحفوري من الاقتصادات الكبرى”.


ومنذ الغزو الروسي لأوكرانيا في فبراير(شباط) الماضي، أقبلت بعض الدول على شراء المزيد من الوقود الأحفوري غير الروسي، أو الاستثمار في حقول جديدة للنفط والغاز لدعم إمداداتها من الطاقة.


وعلى سبيل المثال، أعلنت ألمانيا وهولندا خططاً هذا الشهر لتطوير حقل غاز جديد في بحر الشمال، وقال المستشار أولاف شولتس أيضاً إن ألمانيا تريد متابعة مشاريع الغاز مع السنغال.


وقال غوتيريش: “التمويل الجديد للتنقيب عن الوقود الأحفوري والبنية التحتية للإنتاج وهمي، وسيؤدي إلى تفاقم المشاكل العالمية للتلوث وتغير المناخ”.

تابعونا عبر صفحة أخبار جوجل: