رئيس الوزراء يتفقد مشروعات “حياة كريمة” في قرية نهطاي بزفتى

رئيس الوزراء يتفقد مشروعات “حياة كريمة” في قرية نهطاي بزفتى
شارك المحتوى عبر:

خلال جولته اليوم لمشروعات المبادرة الرئاسية “حياة كريمة” لتنمية قرى الريف المصري بمحافظة الغربية، تفقد الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، الأعمال الجارية في مركز الشباب بقرية نهطاي، التابعة لمركز زفتى، ومدرسة نهطاي للتعليم الأساسي، بالإضافة إلى مشروع إنشاء مركز تنمية الأسرة والطفولة بالقرية.

ورافق رئيس الوزراء، في جولته التفقدية، وزراء: التموين والتجارة الداخلية، والتنمية المحلية، والإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، ومحافظ الغربية، ونائب وزير الإسكان لشئون البنية الأساسية، ونائب محافظ الغربية، ورئيس الجهاز المركزي للتعمير، ورئيس الشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحي، ورئيس الهيئة القومية لمياه الشرب والصرف الصحي، ورئيس جهاز تعمير الساحل الشمالي الأوسط، ومدير الوحدة المركزية لمبادرة ” حياة كريمة” بوزارة التنمية المحلية، وعدد من قيادات المحافظة.

وترجل رئيس الوزراء ومرافقوه في أرجاء قرية نهطاي، حيث استمع الدكتور مصطفى مدبولي إلى شرح من الدكتور عاصم الجزار، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، حول المشروعات الجاري تنفيذها بقرية نهطاي، مشيرا في هذا الصدد إلى أن القرية تشهد مشروعات تطوير كبيرة في جميع المرافق والخدمات العامة، وتعد هذه القرية إحدى القرى النموذجية داخل مركز زفتى ضمن المبادرة الرئاسية “حياة كريمة”، حيث تم الانتهاء من إنشاء مجمع الخدمات الحكومية المتكاملة بنهطاي، الذي يعد من أبرز مشروعات المبادرة، باعتباره يسهم في القضاء على معاناة سكان القرى في الحصول على مختلف الخدمات الحكومية، ويوفر حزمة من الخدمات لأهاليها، من خلال وجود مقرات للمركز التكنولوجي، والسجل المدني، والشهر العقاري، ومركز خدمات تموينية، ومكتب خدمات بريدية، والوحدة المحلية، والمجلس المحلي، ووحدة للتضامن الاجتماعي.

وتوجه رئيس الوزراء لتفقد أعمال إنشاء مركز شباب قرية نهطاي، حيث استمع إلى شرح من اللواء محمود نصار، رئيس الجهاز المركزي للتعمير، حول موقف تنفيذ الأعمال والجدول الزمني للانتهاء من المشروع، الذي يستهدف توفير مكان لائق بالقرية للأنشطة الرياضية المتنوعة لمساعدة الشباب على ممارسة الرياضة على مساحة 207 أمتار للدور الواحد.

من جانبه قال اللواء مختار حسين، رئيس جهاز تعمير الساحل الشمالي الأوسط : يضم الدور الأول لمركز شباب نهطاي صالة ألعاب رياضية، وحضانة، وصالة تنس طاولة، وصالة أخرى للبلياردو، كما يضم المركز صالتين للأنشطة ومكتبة عامة.

وعقب ذلك، تفقد الدكتور مصطفى مدبولي ومرافقوه مشروع إنشاء مدرسة نهطاي للتعليم الأساسي، والتي من المقرر أن تخدم عدة قرى و4 عزب إلى جانب قرية نهطاي، وأشار السيد/ ناصر حسن، مدير مديرية التربية والتعليم بالغربية، إلى أن المدرسة تقع على مساحة تزيد على 6 آلاف م2، ويبلغ عدد الفصول بها 55 فصلا دراسيا.

كما تفقد رئيس الوزراء أعمال تطوير ورفع كفاءة مدرسة “طلبة السايح للتعليم الأساسي” بنهطاي، وعند دخوله للمدرسة تلقى الدكتور مدبولي باقة ورود من تلاميذ المدرسة الذين يمارسون الأنشطة الصيفية والرياضية، للتعبير عن ترحيبهم بزيارة رئيس الوزراء والمرافقين، ولدى تفقده لأرجاء المدرسة زار مدبولي معرضا فنيا للتلاميذ، الذي يضم لوحات لشخصيات مصرية بارزة، على رأسها السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي، بالإضافة إلى لوحات أخرى وتصميمات للخط العربي، وزخارف، بالإضافة إلى لوحات تعبر عن مشروعات المبادرة الرئاسية” حياة كريمة”، كما استمع لأناشيد من التلاميذ، كما حرص على مشاهدة عرض للعبة الكاراتيه الذي أداه التلاميذ في الملعب المجهز للألعاب الرياضية بالمدرسة.

وخلال تواجده بالمدرسة، استمع رئيس الوزراء لشرح من مدير مديرية التربية والتعليم بالغربية، حيث أشار إلى أن نسبة تنفيذ مشروع تطوير المدرسة بلغت 100%، وتتكون من 3 مبان ملحقة، وبها 52 فصلا دراسيا، و3 قاعات رياض أطفال، وتقام على مساحة نحو 5400 م2، وستخدم المدرسة 10 قرى و4 عزب إلى جانب قرية نهطاي.

وانتقل رئيس الوزراء بعد ذلك لتفقد مشروع إنشاء مركز تنمية الأسرة والطفولة بقرية نهطاي، حيث أوضح رئيس جهاز تعمير الساحل الشمالي الأوسط، مكونات المشروع، الذي يقع على مساحة تزيد على ألف متر مربع للدور الواحد، ويضم مركز تنظيم أسرة وورشا للتدريب، ومكاتب استقبال وخدمات ومعرضا مفتوحا، ويستهدف المركز تقديم خدمات للأسر والأطفال وكبار السن وذوي الهمم.

تابعونا عبر صفحة أخبار جوجل: