العثور على جثة الإعلامية شيماء جمال مدفونة داخل فيلا

العثور على جثة الإعلامية شيماء جمال مدفونة داخل فيلا
شارك المحتوى عبر:

عثرت أجهزة الأمن في الجيزة، اليوم الاثنين، على جثة المذيعة شيماء جمال، مدفونة داخل فيلا بالمنصورية، بعد أن ورد بلاغ يفيد بتغيبها من نحو ٣ أسابيع.


كانت أجهزة الأمن في الجيزة اليوم الاثنين، قد كثفت ملابسات بلاغ باختفاء شيماء جمال، المذيعة بإحدى القنوات الفضائية، منذ نحو 3 أسابيع.

وكانت قد كشفت مصادر أمنية وقانونية عن مفاجآت بشأن اختفاء المذيعة شيماء جمال.

تلقى اللواء مدحت فارس مدير مباحث الجيزة، بلاغ من أحد الأشخاص بتغيب زوجته مقدمة برنامج “المشاغبة”، وأن آخر اتصال جمعهما أخبرته بأنها بنطاق مدينة السادس من أكتوبر وستتحرك بعدها إلى المنزل قبل غلق هاتفها وعدم تلقيه رد منها.

وشكل اللواء عاصم أبو الخير نائب مدير مباحث الجيزة فريق بحث رفيع المستوى بالتنسيق مع قسم المساعدات الفنية لتفريغ كاميرات المراقبة وتتبع خطوط السير المحتملة لها تحت إشراف اللواء علاء سليم مدير قطاع الأمن العام.

التحريات بينت أن المذيعة كانت متزوجة من أحد الأشخاص طوال 8 سنوات (3 سنوات عرفي – 5 سنوات رسمي) إلا أن خلافا دبَّ بين الزوجين مؤخرًا هددت على أثره المذيعة زوجها بإفشاء سره لأسرته.

قالت المصادر إنه في أثناء تتبع الأمن لخط سير المذيعة بعد بلاغ زوجها، حضر شخصًا ادعى أنه الشاهد الوحيد على الواقعة، مفجرًا مفاجأة حيث أتهم زوجها بقتلها داخل مزرعة بمركز أبو صير مركز البدرشين؛ بسبب خلافات زوجية.

أمام اللواء علاء فتحي مدير المباحث الجنائية بالجيزة، قال الشاهد الذي تواجد بمسرح الجريمة إن المتهم استدرج زوجته إلى مزرعة بقرية أبوصير مركز البدرشين؛ بدعوى شراءها لها لإرضائها، وهناك نشبت مشادة كلامية بينهما فأشهر سلاحه الناري المرخصة واعتدى عليها بمنطقة الرأس فأرداها قتيلة.

ووفق رواية الشاهد؛ أخفى المتهم جثة المجني عليها واحتجزه لدى مجموعة أشخاص بالساحل الشمالي خشية كشف أمره إلا أنه تمكن من الهرب؛ وتوجه إلى سراي النيابة العامة وأبلغ عن الواقعة.

وكشف مصدر مطلع على التحقيقات أن فريقا أمنيًا يناقش المتهم ويعمل على جمع التحريات؛ للوصول إلى مكان التخلص من جثة المجني عليها لاستخراجها.

تابعونا عبر صفحة أخبار جوجل: