قطار الأهلي يدهس البنك والزمالك يواصل هزائمه في الدوري

قطار الأهلي يدهس البنك والزمالك يواصل هزائمه في الدوري
شارك المحتوى

حقق الأهلي فوزا مستحقا على ضيفه البنك الأهلي بهدف دون رد في المباراة التى جمعت بينهما مساء اليوم على ستاد القاهرة في اطلر مباريات الاسبوع ال١٥ لبطولة الدوري.

سجل هدف الاهلي الوحيد محمد شريف في الدقيقة ٣١ من عمر اللقاء.

ليرفع الأهلي رصيده الى ٣٧ نقطة في المركز الأول.

ومباراة اليوم هي الاخيرة للأهلي في الدوري قبل السفر الى المغرب للمشاركة في كآس العالم للاندية.
تلقى فريق الزمالك هزيمة جديدة هي الثالثة على التوالي والثانية على مستوى الدوري، بعد خسارته أمام مضيفه غزل المحلة بهدفين دون رد ضمن منافسات الجولة الـ15 من الدوري الممتاز.

سجل هدفي المحلة جابرييل أوروك وأحمد النادري في الشوط الأول، وقلص الزمالك الفارق بركلة جزاء عن طريق أحمد مصطفى زيزو في الشوط الثاني، بينما قدم الأبيض أداءً أفضل من مباراة القمة أمام الأهلي، رغم استمرار الأخطاء الدفاعية التي تسببت في هدفي الغزل.

بداية المباراة جاءت سريعة ومفتوحة للغاية، حيث أهدر الزمالك فرصتين في أول دقيقتين عن طريق زيزو، الأولى بتسديدة علت العارضة، والثانية بأرضية بجوار القائم الأيمن.

هدف مبكر للمحلة

وفي الدقيقة 18 تلقى جابريل أوروك تمريرة رائعة تضرب دفاع الزمالك لينفرد بمرمى محمد عواد الذي خرج من منطقة جزائه ويلعب الكرة بطريقة ساقطة رائعة في الشباك، معلنا عن تقدم مبكر.

عاد الزمالك للضغط بعد الهدف ولكن بحماس زائد دون تنظيم أو إيجابية على المرمى.

أنقذ عواد فرصة هدف محقق للمحلة عن طريق أحمد الشيخ هداف الدوري في الدقيقة 16، من تمريرة مُسجل هدف التقدم أوروك، لكن حارس الزمالك أنقذها.

سدد إمام عاشور كرة أولى في الدقيقة 17 ولكن في متناول أحمد ميهوب حارس المحلة، ثم أطلق الجزيري تسديدة أخرى في الدقيقة 18 لكن بعيدة تماماً.

المحلة يضاعف التقدم

وفي الدقيقة 19 استطاع المحلة تسجيل الهدف الثاني، بتمريرة رائعة من أحمد الشيخ إلى أحمد النادري ليسجل هدفاً جميلاً في شباك عواد.

من جديد بدأ الزمالك رحلة البحث عن الطريق إلى شباك المحلة، وأطلق زيزو تسديدة في الدقيقة 25 بعيدة عن الإطار أيضاً.

أول تسديدة جيدة من لاعبي الزمالك كانت من إمام عاشور في الدقيقة 30، ولكن تصدى لها ميهوب حارس المحلة بشكل رائع.

أجرى فيريرا تبديلاً مبكراً بنزول دونجا على حساب مصطفى الزناري، ليعدل الزمالك تشكيله حتى قبل استراحة ما بين شوطي المباراة.

كاد محمد عبدالغني أن يورط الزمالك من جديد، بعدما فقد السيطرة على كرة استغلها كريم مصطفى وسدد في الدقيقة 45 لكن بجوار القائم الأيسر لعواد.

سجل مصطفى شلبي هدفاً في الدقيقة 46، من كرة عالية خلف دفاع المحلة، لكن راية التسلل كانت حاضرة، لتبقى النتيجة على حالها مع نهاية الشوط الأول، بعد فرصة خطيرة أخرى من سيف الدين الجزيري أمام المرمى وتسديدة عالية فوق العارضة.

الشوط الثاني

مع بداية الشوط الثاني لم يتغير الحال كثيرا، حيث ظل الزمالك الأكثر ضغطا وسيطرة لكن دون خطورة حقيقية على مرمى ميهوب، وسط محاولات مستمرة.

شارك محمد عبدالشافي في الدقيقة 59 على حساب محمد أشرف روقا، وعمرو السيسي بدلاً من عمر جابر.

حصل الزمالك على ركلة جزاء في الدقيقة 61، من إعاقة عن طريق بازوكا لسيف الدين الجزيري.

الزمالك يقلص الفارق

وفي الدقيقة 62 نجح زيزو في تسجيل الهدف الأول ليقلص الزمالك الفارق.

عاد المحلة لشن غاراته الهجومية، وحاول مدربه عبدالباقي جمال مبادلة الزمالك الخطورة.

وتصدى حارس المحلة لتسديدة جديدة من مصطفى شلبي في الدقيقة 72.

دفع فيريرا بآخر أوراقه في الدقيقة 79 بنزول يوسف أسامة نبيه وسامسون أكينيولا، على حساب سيف الجزيري ومصطفى شلبي.

أنقذ عواد مرمى الزمالك من هدف ثالث خاطف بالدقيقة 84 من رأسية بازوكا.

أهدر سامسون فرصة خطيرة من تمريرة يوسف أسامة بتسديدة من مسافة قريبة في الدقيقة 86 بجوار القائم.

واصل الزمالك الضغط ولكن التأمين الدفاعي للمحلة ظل صامداً حتى النهاية.

الهزيمة جمدت رصيد الزمالك عند 26 نقطة في المركز الخامس مقابل 25 نقطة للمحلة الذي ظل في المركز السابع بفارق الأهداف عن الاتحاد السادس.